مرحلة جديدة من التعاون الاستراتيجي.. برلمانيون:حزمة التمويل من الاتحاد الأوروبي لمصر تعبر عن ثقة الشركاء الأوروبيين

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

أكد نواب البرلمان، أن رفع مستوى العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية الشاملة، يفتح مسارات جديدة للتعاون المصري مع الدول الأوروبية، مشيرين ا إلى أهمية الاتفاق التمويلي الذي أعلنت عنه رئيس المفوضية الأوروبية أرسولا فون دير لاين، والذي تبلغ قيمته 7.4 مليار دولار.

النائب عمرو القطامي: القمة المصرية الأوروبية مرحلة جديدة من التعاون الاستراتيجي

وفي هذا الإطار، أكد النائب عمرو القطامي أمين سر لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، أهمية القمة المصرية الأوروبية، والتي تضمنت رفع العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي إلى مستوى “الشراكة الاستراتيجية والشاملة”، بهدف تحقيق نقلة نوعية في التعاون والتنسيق بين الجانبين، من أجل تحقيق المصالح المُشتركة.

وأضاف “القطامي”، في تصريحات صحفية اليوم يرصدها تحيا مصر، أن تلك القمة والشراكة الاستراتيجية التي تمخضت عنها، تؤكد مكانة مصر ومحورية الدور الذي تقوم به، كما تعكس عدم استطاعة الدول الكبرى وعلى رأسها الاتحاد الأوروبي  الاستغناء عن مصر، مشيرًا إلى أن إدراك تلك الدول لقيمة ومكانة مصر دفعها لتفعيل تلك الشراكة.

ونوه أمين سر لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، بأهمية الاتفاق التمويلي الجديد بين مصر والاتحاد الأوروبي، والذي سيكون شهادة ثقة جديدة في مسار الاقتصاد المصري ورسالة طمأنة وتحفيز لأصحاب الاستثمارات الأجنبية في استقرار ونمو السوق المصري.

ولفت النائب عمرو القطامي، إلى أن هذا الاتفاق يأتي في توقيت مهم للغاية، خاصة في ظل الأزمة الاقتصادية الراهنة التي نمر بها، ومن المتوقع أن تحدث انتعاشة أكبر للاقتصاد المصري بعد توقيع الاتفاق التمويلي.

عماد سعد حمودة: حزمة التمويل من الاتحاد الأوروبي لمصر تعبر عن ثقة الشركاء الأوروبيين

أكد النائب عماد سعد حمودة، عضو مجلس النواب، أن رفع مستوى العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية الشاملة، يفتح مسارات جديدة للتعاون المصري مع الدول الأوروبية، مشيرًا إلى أهمية الاتفاق التمويلي الذي أعلنت عنه رئيس المفوضية الأوروبية أرسولا فون دير لاين، والذي تبلغ قيمته 7.4 مليار دولار.

وأضاف “حمودة”، في تصريحات صحفية اليوم، إلى أن الاتفاق التمويلي بين مصر والاتحاد الأوروبي، يزيد التدفقات الدولارية ويدعم الاقتصاد الوطني بصورة كبيرة، مشيرًا إلى أن هذا التفاق يدل على ثقة الدول الأوروبية في الدولة المصرية ومكانتها ودورها في المنطقة.

وأشار عضو مجلس النواب، إلى أن دول الاتحاد الأوروبي تدرك أهمية ومكانة مصر في استقرار المنطقة، وأن استقرارها ضامن أساسي للاستقرار الإقليمي، ولذلك كان دافع للاتحاد الأوروبي من أجل رفع مستوى الشراكة مع مصر، مشيرًا إلى أنها لحظة تاريخية تجمع مصر والاتحاد الأوروبي.

ونوه النائب عماد سعد حمودة، بأن هذا الاتفاق والاجتماع الذي جمع مصر والاتحاد الأوروبي، يعبر عن ريادة مصر، كما كان فرصة لتناول العديد من المباحثات حول الأوضاع الإقليمية، وعلى رأسها الأوضاع في قطاع غزة.

معتز محمود: القمة المصرية الأوروبية تحقق مصالح حيوية متبادلة والاتحاد الأوروبي يعرف مكانة مصر

وأكد النائب معتز محمد محمود وكيل لجنة الصناعة بمجلس النواب، على أهمية العلاقات المصرية الأوروبية، قائلا: القمة المصرية الاوروبية جاءت في وقتها تماما، لتنقل العلاقات بين الجانبين نقلة استراتيجية حقيقية.

ولفت محمود، في تصريح صحفي له ، إلى القضايا التي تناولتها القمة المصرية الأوروبية، وهدفها الرئيسي في ترفيع العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي إلى مستوى “الشراكة الاستراتيجية والشاملة”، وتحقيق نقلة نوعية في التعاون والتنسيق بين الجانبين، وبحث العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء في مختلف المجالات، وعلى رأسها العلاقات السياسية، ومكافحة الإرهاب، والتعاون الاقتصادي، وملفات الطاقة والصناعة والتكنولوجيا والتعليم والهجرة.

وأشار وكيل صناعة البرلمان، إلى تناول القمة كذلك الأوضاع الإقليمية وخاصة الحرب في قطاع غزة، وكيفية استعادة الأمن والاستقرار في الإقليم، وتجنب تداعيات التوترات الجارية على السِلم الدولي.  

وأضاف نائب الصعيد، أن القمة المصرية الأوروبية، شهادة ثقة جديدة في مسار الاقتصاد المصري، ورسالة طمأنة وتحفيز لأصحاب الاستثمارات الأجنبية في استقرار ونمو السوق المصري.

واختتم المهندس معتز محمد محمود، أن الاتحاد الأوروبي يعلم يقينا أن مصر شريك استراتيجي رئيسي في مجال الطاقة، كما ينظر لها كأحد أهم مصادر إمداد أوروبا بجزء من احتياجاتها من الغاز الطبيعي، علاوة على دورها المحوري في منع الهجرة غير الشرعية وغيرها، لذلك فالقمة تحقق مصالح حيوية متبادلة.

‫0 تعليق