ملحمة خالدة أظهرت للعالم قوة وبسالة الجيش المصري

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

هنأ النائب طارق شكري وكيل لجنة الإسكان بمجلس النواب، الرئيس السيسي، وكل رجال القوات المسلحة المصرية وجموع الشعب المصري العظيم، بمناسبة ذكرى العاشر من رمضان، قائلا: ملحمة خالدة تُمثل أعظم انتصارات هذه الأمة في تاريخها الحديث.

النائب طارق شكري يهنىء بذكرى العاشر من رمضان: ملحمة خالدة أظهرت للعالم قوة وبسالة الجيش المصري

وقال شكري، في بيان له اليوم، ان نصر العاشر من رمضان، سيبقى عيداً لتخليد كفاءة وبسالة قواتنا المسلحة، وإرادة وصلابة المصريين في تجاوز الصعاب وتحقيق الانتصارات والأحلام والدفاع عن الوطن.

ولفت وكيل اسكان البرلمان، ان نصر العاشر من رمضان ليس فقط مجرد حرب كبيرة انتصرت فيها مصر ودحرت الاحتلال وحررت سيناء، ولكنه تغيير استراتيجي هائل في المنطقة، اكد قوة مصر وقدرتها على الدفاع عن نفسها في مواجهة اي مخططات.

وشدد النائب، أن نصر العاشر من رمضان، سيظل النصر المصري والعربي الأكبر في القرن العشرين ومسجل باسم مصر والقوات المسلحة المصرية ويحسب لأبطالها.

واختتم المهندس طارق شكري، أن الخمسون عاما الماضية شهدت تقلبات عربية واقليمية ضخمة، ولكن بقيت مصر وستبقى امة كبيرة وعظيمة بفصل وحدة أبناءها، وقوة قيادتها السياسية وبسالة قواتها المسلحة والوحدة بين ابنائها.

حفل الإفطار السنوي بمناسبة ذكرى العاشر من رمضان

وشارك الرئيس عبدالفتاح السيسي، قادة القوات المسلحة حفل الإفطار السنوي بمناسبة ذكرى العاشر من رمضان.

وهنّأ رئيس الجمهورية رجال القوات المسلحة والشعب المصري العظيم بذكرى انتصارات العاشرة من رمضان.

ووجّه الرئيس السيسي التحية إلى شهداء الوطن الأبرار الذين ضحّوا بأرواحهم دفاعًا عن تراب الوطن، مؤكدًا أنّ الدولة المصرية لن تنسى شهداءها الذين أناروا بدمائهم طريق التنمية والبناء.

تضحيات القوات المسلحة

وأوضح الرئيس أنّ الشعب المصري يُقدّر الجهود والتضحيات التي يُقدّمها رجال القوات المسلحة لحماية مصر وصون مقدساتها، معربًا عن تقديره لجهود رجال القوات المسلحة وتضحياتهم للحفاظ على أمن الوطن وسلامة أراضيه.

وأعرب الرئيس السيسي عن تقديره لما تقوم به القوات المسلحة من جهود بالتعاون مع كافة أجهزة ومؤسسات الدولة المصرية لتحقيق التنمية الشاملة وتوفير حياة كريمة للمواطنين في كافة ربوع الوطن ودعم ركائز الأمن القومي المصري في ظل المتغيرات والتحديات الراهنة.

‫0 تعليق